َWَeَLَcَoMَ Tَِo MَaَZَaَGkَ


 
دخولالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتالرئيسية

شاطر | 
 

 ومن الحب ما قتل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
miro

avatar

عدد الرسائل : 31
تاريخ التسجيل : 17/08/2007

مُساهمةموضوع: ومن الحب ما قتل   الإثنين أغسطس 20, 2007 6:45 pm

موضوع النهاردة موضوع ممكن يكون لدى البعض مش معقول بس هى قصة حصلت بجد مطلوب رايكم فى القصة دى

شوفوا كدة وقولولى رايكم

وهل ممكن نلاقى زيها فى ايامنا دى ؟؟؟؟؟

وهل ممكن الحب يؤدى للنهاية البشعة دى؟؟؟؟

ويا رب الموضوع يعجبكم

كان لقاؤهما صدفة, كتلك التي ينسجها القدر على حافة الحياة, كان قلبها يحبه, وعقلها يرفض هذا الحب, لكنها خفضت صوت عقلها وصيحات ضميرها,
وتجاهلت عيون الصبايا المزدحمة في عينيه, أعطته الوقت الكافي ليهدأ طيشه, وحين
طلب حبها, أخرست عقلها نهائيا. ‏

تزوج جهاد وثناء وكانت الأيام الأولى تنبض بالحب والحياة, وانتظرا ليتوج هذا الحب بطفل, يلزم جهادا منزله وحياته, لكن القدر رفض أن يهبهما هذه النعمة,
وقال الطبيب إن (جهاد) لا يمكنه إنجاب طفل, كان حبها له أكبر, ورضيت بما قدره الله لها...‏ ‏
لكن جهادا لم يكترث, بل عاد إلى حياته اللاهية, محاولا الضغط على ثناء لتتركه,وتعيش حياتها بعيدا عنه, وانغمس أكثر في علاقات طائشة, وهي تقف بوعد الحب وتقتل في كيانها إحساس الأمومة كرمى لحبها
.‏ ‏
ومع مرور الأيام كان صبرها ينفد, وزوجها العائد كل يوم من مغامرة السهر, لم يعد يكترث لمشاعرها وتضحيتها..‏


ورغم ذلك تنتظره.. فالحب أكبر من كل الهفوات,ولكن.. لم تصدق ما سمعت,
قالوا إن جهادا بدأ مغامرة جديدة ومأساتها كانت أن العاشقة القادمة هي صديقة عمرها وطفولتها وصباها.. لم تصدق.. بكت حتى سمع الصباح صوت نواحها..
ومن وراء الدموع كان قرارها..‏ ‏

لن تكون كتلك التي انتقمت من زوجها وكتبت وصية لتعود وتدفن في مقبرة أهلها, فكان انتقامها بعد الموت..‏ ‏

ولن تتركه لامرأة أخرى مهما كلفها الأمر, فتضحيتها كل تلك السنوات يجب أن يكون لها ثمن غال جدا, لن تجلس مكتوفة اليدين, لن تنتظر هدوء طيشه,
حياتها معه عاصفة من الأخطاء والتسامح, حياتها عاصفة لن تهدأ إلا بالموت.. نعم كان قرارها الموت.. ولكن موت من??!!..‏ ‏

لقد افتقدهما الجيران, فدخلوا المنزل بعد أيام من غيابهما ليجدوا جهادا وثناء جثتين هامدتين.. وورقة كتب عليها: ( آن للعاصفة أن تهدأ).‏ ‏

الطبيب الشرعي أكد أن آثار السم تملأ جسديهما.. ووجد طعاما قد امتلأ بالسم.. وهكذا كان الانتقام للحب بالموت.‏ ‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكرف
أحسن عضو لهذا ألشهر
أحسن عضو لهذا ألشهر
avatar

عدد الرسائل : 195
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 14/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: ومن الحب ما قتل   الأحد أغسطس 26, 2007 8:08 pm

انا قرأت القصه دى الصراحه روعه جميله اوى فيها تضحيه وبجد عجبانى بطلة هذه القصه
بالنسبه الاسئله دى
وهل ممكن نلاقى زيها فى ايامنا دى ؟؟؟؟؟
ممكن جدا على فكره اه الفتايات فى الزمن ده اتغيروا كتير بس مش معنى كده انهم كلهم خينين وغير مخلصين لا اكيد فى منهن المخلصات الذان يقدرن مشاعر الطرف الاخر ويحميان الحب بكل ما يملكن من تضحيه وإخلاص
دائمان خلى عندك امل فى ايجاد مثل هذا النوع من الفتايات وعندما تجده فلابد ان تحافظ عليها وتحزر كل الحزر ان تضيع منك وإن ضاعت فمن الصعب إيجاد مثلها

وهل ممكن الحب يؤدى للنهاية البشعة دى؟؟؟؟
ده قدر
وسبحان الله علام الغيوب
والشخص ده مقدرش النعمه إللي ربنا اعطاه إياها
وسلك طريق الشيطان فلابد ان تكون هذه النهايه
دى من وجهة نظرى
تحياتى
اخوك الكرف

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
miro

avatar

عدد الرسائل : 31
تاريخ التسجيل : 17/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: ومن الحب ما قتل   الإثنين أغسطس 27, 2007 7:10 pm

ميرسى ليك حبيبي ولمرورك الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ومن الحب ما قتل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
َWَeَLَcَoMَ Tَِo MَaَZَaَGkَ :: o.OO.o ألمنتـ ـ ـديات ألادبيـ ـ ـهo.OO.o :: o.OO.o كـلام فى الحـب o.OO.o-
انتقل الى: